السفير السعدي يلتقي سفيرا باكستان وافغانستان في انقرة

التقى سفير بلادنا لدى الجمهورية التركية عبدالله السعدي اليوم كل على حده سفيري باكستان وافغانستان المعتمدين لدى تركيا . جرى خلال هذا اللقاء استعراض المستجدات على الساحة السياسية والاوضاع الانسانية والتطورات العسكرية وجهود الحكومة اليمنية الشرعية لاحلال السلام المستدام وفقا للمرجعيات المتفق عليها وحرص الحكومة على تقديم كافة الدعم لجهود المبعوث الخاص الى اليمن مارتن غريفث وإجهاض المليشيات الانقلابية لكل مساعي السلام ابتداء بمشاورات جنيف ومدينة بيل السويسرية والكويت وآخرها عدم مشاركة تلك المليشيات في مشاورات جنيف الاخيرة وعدم امتلاكها للقرار السياسي ورغبتها في اطالة امد الحرب واستمرار معاناة الشعب اليمني وتنفيذ المخططات الإيرانية في اليمن .
كما أشار السفير الى استنتاجات فريق الخبراء حول حالة حقوق الانسان في اليمن الواردة في تقرير المفوض السلمي لحقوق الانسان ومخرجات ذلك التقرير التي افتقدت المهنية والحيادية وجانبت الحقيقة والمبادئ المنصوص عليها في ألاليات المختلفة لهيئات الامم المتحدة ولم تشر الى السبب الرئيس لطبيعة الصراع المتمثل في الانقلاب وتدخلات النظام الإيراني وحزب الله في شؤون اليمن الداخلية
ولفت السفير الى التوصيفات الواردة في التقرير والمخالفة لما نص عليه قرار مجلس الامن رقم 2216 والقرار 2140 وتقارير لجنة العقوبات في مجلس الامن بالاضافة الى المغالطات والتضليل التي تتعارض مع الواقع على الارض .
كما تجاهل التقرير تلك الانتهاكات والممارسات الخطيرة التي ارتكبتها المليشيات والتي تتعارض مع قواعد القانون الإنساني الدولي وقانون حقوق الانسان وتجاوز الفريق للصلاحيات والولاية الممنوحة له وفقا لقرار مجلس حقوق الانسان . وتأتي هذه اللقاءات لتوضيح موقف الحكومة الشرعية للدول الأعضاء في مجلس حقوق الانسان حول ماتضمنه تقرير فريق الخبراء بشان حالة حقوق الانسان في اليمن
عبر سفيرا البلدين عن أملهما في تحقيق السلام والاستقرار في اليمن وفقا للمرجعيات الحل السياسي واهمية التعاون والتنسيق في المحافل الدولية ومنها مجال حقوق الانسان

جرى خلال هذا اللقاء استعراض المستجدات على الساحة السياسية والاوضاع الانسانية والتطورات العسكرية وجهود الحكومة اليمنية الشرعية لاحلال السلام المستدام وفقا للمرجعيات المتفق عليها وحرص الحكومة على تقديم كافة الدعم لجهود المبعوث الخاص الى اليمن مارتن غريفث وإجهاض المليشيات الانقلابية لكل مساعي السلام ابتداء بمشاورات جنيف ومدينة بيل السويسرية والكويت وآخرها عدم مشاركة تلك المليشيات في مشاورات جنيف الاخيرة وعدم امتلاكها للقرار السياسي ورغبتها في اطالة امد الحرب واستمرار معاناة الشعب اليمني وتنفيذ المخططات الإيرانية في اليمن .
كما أشار السفير الى استنتاجات فريق الخبراء حول حالة حقوق الانسان في اليمن الواردة في تقرير المفوض السلمي لحقوق الانسان ومخرجات ذلك التقرير التي افتقدت المهنية والحيادية وجانبت الحقيقة والمبادئ المنصوص عليها في ألاليات المختلفة لهيئات الامم المتحدة ولم تشر الى السبب الرئيس لطبيعة الصراع المتمثل في الانقلاب وتدخلات النظام الإيراني وحزب الله في شؤون اليمن الداخلية
ولفت السفير الى التوصيفات الواردة في التقرير والمخالفة لما نص عليه قرار مجلس الامن رقم 2216 والقرار 2140 وتقارير لجنة العقوبات في مجلس الامن بالاضافة الى المغالطات والتضليل التي تتعارض مع الواقع على الارض .
كما تجاهل التقرير تلك الانتهاكات والممارسات الخطيرة التي ارتكبتها المليشيات والتي تتعارض مع قواعد القانون الإنساني الدولي وقانون حقوق الانسان وتجاوز الفريق للصلاحيات والولاية الممنوحة له وفقا لقرار مجلس حقوق الانسان . وتأتي هذه اللقاءات لتوضيح موقف الحكومة الشرعية للدول الأعضاء في مجلس حقوق الانسان حول ماتضمنه تقرير فريق الخبراء بشان حالة حقوق الانسان في اليمن
عبر سفيرا البلدين عن أملهما في تحقيق السلام والاستقرار في اليمن وفقا للمرجعيات الحل السياسي واهمية التعاون والتنسيق في المحافل الدولية ومنها مجال حقوق الانسان

تحقق أيضاً

ناشر يلتقي مدير العلاقات الثنائية بالخارجية الكوستاريكية

سان خوسية ـ سبأنت  التقى سفير اليمن غير المقيم لدى كوستاريكا محمد ناشر اليوم مدير …