توافق يمني امريكي بشأن الخطر الذي تمثله ايران على المنطقة

وارسو ـ سبأنت
أكد وزير الخارجية خالد اليماني ونظيره الأمريكي مايك بومبيو على الخطر الذي تمثله إيران من خلال سياستها التوسعية على الأمن والسلم في المنطقة بشكل عام وفي اليمن بشكل خاص من خلال دعمها لميليشيا الحوثي الانقلابية وخلق الفوضى والتحرش بدول الجوار وتهديد ممرات الملاحة الدولية جنوبي البحر الأحمر ومضيق باب المندب.
كما أكدا خلال لقائهما اليوم في العاصمة البولندية وارسو على أهمية أن يكون للمجتمع الدولي موقف صارم لمواجهة النظام الإيراني وكبح جموح سياسته التخريبية في المنطقة والعالم.
وكان اليماني أكد على أهمية الدور الذي تلعبه الولايات المتحدة للدفع قدمًا بعملية السلام في اليمن وضمان تنفيذ مخرجات الجولة الأخيرة من مباحثات السلام التي قادتها الأمم المتحدة في ستوكهولم.
وشدد على أهمية أن تمارس الولايات المتحدة والمجتمع الدولي المزيد من الضغوطات على الحوثيين ومن خلفهم إيران للانصياع لإرادة اليمنيين وللقرارات الدولية والبدء بتنفيذ مخرجات ستوكهولم كخطوة نحو التوصل إلى سلام مستدام مبني على مرجعيات الحل السياسي الثلاث.
من جانبه جدد وزير الخارجية الأمريكي التأكيد على موقف بلاده الثابت في دعم الشرعية في اليمن وجهود المبعوث الأممي للتوصل لحل مستدام للأزمة وأن بلاده لا تذخر جهدًا في دعم مساعي عودة السلام والاستقرار إلى اليمن وإنهاء المعاناة الانسانية.
حضر اللقاء السفير الأمريكي لدى اليمن ماثيو تيولر

تحقق أيضاً

العواضي يلتقي وكيل وزارة الخارجية الكيني

نيروبي ـ التقى القائم بأعمال السفارة اليمنية في نيروبي عبدالسلام العواضي مع وكيل وزارة الخارجية …