أخبار عاجلة

‏اليمن يدين الهجوم الإرهابي الذي استهدف كنيسة في حلوان بجمهورية مصر العربية

ادانت ‏الحكومة اليمنية بشدة الهجوم الإرهابي الذي استهدف كنيسة في حلوان بجمهورية مصر العربية والذي راح ضحيته ضابط وعدد من الجنود والمواطنين الامنيين الأبرياء
‏وجددت وزارة الخارجية في بيان لها موقف الجمهورية اليمنية حكومة وشعبا في الوقوف مع جمهورية مصر العربية وادانة الارهاب والرفض للعنف والإرهاب بكافة أشكاله وصوره وأنواعه،
وقال البيان ان الحكومة اليمنية تستنكر وبشدة هذا الفعل الاجرامي الجبان وتدعو المجتمع الدولي إلى الوقوف صفاً واحداً في مواجهة مثل هذه الاعمال الإرهابية التي تستهدف الأبرياء وتقلق السكنية العامة
من قبل فئة لا يعرف لها هوية او أهداف واضحة الا نشر الفوضى وازهاق الانفس البريئة ولا تفرق بين دين او جنس بشري واخر ولا تفرق بين مسجد او كنيسة
و أكدت وزارة الخارجية اليمنية وقوف الجمهورية اليمنية الى جانب جمهورية مصر العربية الشقيقة في مواجهة الارهاب ورعاته ومموليه ، وفي كل ما تتخذه من إجراءات من اجل الحفاظ على امنها واستقرارها.
وعبرت الوزارة عن أحر التعازي وصادق المواساة لحكومة وشعب مصر الشقيق واسر الضحايا.. متمنية للجرحى والمصابين الشفاء العاجل

شاهد أيضاً

القنصل اليمني في الصين ينال اشادة وتقدير الحكومة الصينية

في بادرة تعد الأولى من نوعها قامت وزارة الخارجية الصينية ممثلة برئيس الدائرة القنصلية بتكريم القنصل اليمني في بكين الوزير المفوض عبد الله سنبل في مبنى الوزارة في بكين بحضور عدد من المسئولين الصينين والسفير احمد مثنىمحمد نائب السفير في بكين وخلال مراسم التكريم أشاد رئيس الدائرة القنصلية بالجهود الكبيرة والطيبة التي قدمها الأخ سنبل خلال فترة عمله في الصين والممتدة لأربع سنوات وعمله الدؤوب والمستمر لخدمة أبناء بلده ودوره الملموس في تطوير علاقات التعاونالثنائية بين البلدين الصديقين خصوصا في مجال التعاون القنصلي متمنيا له التوفيق في حياته العملية القادمة. من جانبه قدم سعادة القنصل شكره وتقديره للحكومة والشعب الصيني على هده اللفتة الكريمة وسعادته بالفترة التي قضاها فيالصين ، مشيدا بمشاعر الود والتعاون بين السفارة ووزارة الخارجية والتعانن والتسهيلات الكبيرة التي كان لها دور كبير في إتمام عمله على اكمل وجه . الجدير بالذكر ان سعادة القنصل عبد الله سنبل خدم في عدد من السفارات اليمنية فيكلا من الامارات وقطر والعراق وتنزانيا .