أخبار عاجلة

وزير الخارجية وشؤون المغتربين يناقش مع سفراء الإتحاد الأوروبي التطورات في الملف اليمني

ناقش وزير الخارجية وشؤون المغتربين د. أحمد عوض بن مبارك اليوم الثلاثاء، عبر تقنية الإتصال المرئي، مع سفراء الاتحاد الأوروبي المعتمدين لدى اليمن التطورات في الملف اليمني وتوجهات الحكومة نحو تحقيق السلام بالإضافة الى تصنيف وزارة الخارجية الامريكية لمليشيا الحوثي كمنظمة إرهابية .

وخلال اللقاء، أشار الوزير بن مبارك الى التنازلات التي قدمتها الحكومة في اطار مساعيها لتحقيق السلام واحلال الامن والاستقرار في اليمن .. مؤكداً ان حكومة الكفاءات السياسية ستواصل التعامل بإيجابية لتحقيق السلام .

وأكد وزير الخارجية على أهمية تصنيف مليشيا الحوثي كجماعة إرهابية من قبل وزارة الخارجية الامريكية في الضغط على الميليشيات وإجبارها على تغيير سلوكها الإجرامي ودفعها نحو السلام .. منوهاً بأن الحكومة ستعمل على عدم تأثر العمل الإنساني في المناطق التي لا تزال تحت سيطرة مليشيا الحوثي بذلك التصنيف وستعمل مع الجانب الأمريكي على منح الإعفاءات اللازمة للمنظمات الإنسانية للقيام بمهامها الإنسانية.

وتطرق وزير الخارجية للتحديات التي تواجهها الحكومة وفي مقدمتها التحدي الاقتصادي والحفاظ على قيمة العملة الوطنية وتحسين مستوى معيشة المواطنين معبرا عن تطلع الحكومة لدعم الاشقاء والاصدقاء لها في هذا الجانب.

وتحدث وزير الخارجية عن التحقيقات الجارية بشأن الهجوم الإرهابي على مطار عدن الدولي .. مؤكداً أن كافة الأدلة تشير بشكل قاطع الى وقوف مليشيا الحوثي خلف ذلك الهجوم وأن الهدف من ذلك الهجوم كان قتل أمل اليمنين بتحقيق السلام .. مجدداً التأكيد على تصميم الحكومة على عدم السماح لمليشيا الحوثي بتحقيق ذلك الهدف.

من جانبهم عبر السفراء الأوروبيون عن ادانتهم الشديدة للهجوم على مطار عدن الدولي وتعازيهم لأسر الضحايا الذين سقطوا وتمنياتهم للجرحى بالشفاء العاجل .. مثمنين الجهود التي تقوم بها الحكومة في هذه الظروف الصعبة وتصميمها على تحقيق السلام وممارسة مهامها من العاصمة المؤقتة عدن وما يحمله ذلك من رسائل إيجابية .. مؤكدين مساندتهم للحكومة في تنفيذ مهامها ودعمهم لأمن واستقرار ووحدة اليمن .

تحقق أيضاً

الامين العام للجامعة العربية يجدد دعمه للعملية السياسية في اليمن وفقاً للمرجعيات الاساسية

القاهرة – سبأنت جدد الامين العام لجامعة الدول العربية احمد ابو الغيط، دعمه للعملية السياسية …